Print This

Arabic Reading Examples

Distinguished

Example 1

مالُ الثقافة
 
سماح إدريس- مجلة الآداب
قُلْ لي مِنْ أين أموالُكَ، أقُلْ لكَ مَنْ أنتَ، أو أقُلْ لكَ مَنْ تَخْدمُ "ثقافتُكَ"!
سؤالُ الوسيلة، يا سادة، هو في صميم الثقافة. الغايةُ وحدَها لا تهمّ... هذا إذا افترضنا جدلاً أنّ الغايةَ هي خدمةُ الثقافةِ والجماهيرِ وتوعيةُ الناس، لا الدعايةُ للمموِّلين، أو لـمن يقف خلفهم من أنظمةٍ عربيةٍ أو غيرِ عربية. ولعلّ هذا الأمر ينطبق على كلّ مجال آخر، بما في ذلك الـمشاريعُ "الخيريةُ" و"الإنسانية":
كأنْ يرتكبَ نظامٌ مجزرةً ضدّ الفلسطينيين في بلده ثم يرمي بعضَ أمواله على مهجَّري مخيَّم نهر البارد، أو أن يضع متموِّلٌ كبيرٌ بلدًا بأكمله تحت الديون ثم يبني مشاريعَ تربويةً تفيد بضعةَ آلاف من الناس!
ونقول أيضًا إنّ سؤالَ الوسيلة هو في صميم الثقافة ليس من منطقٍ مثاليّ يَرْفض الـماكيافيلية بعناد، بل لأنَّ أحدًا حتى الآن لم يستطع أن يُقْنعَنا بأنّ قبولَه التمويلَ الخارجيَّ (من الأنظمة المستبدّة أو "الديموقراطية" أو الـمؤسسات الدولية) لم يؤثّر في حريةِ أن يقولَ ما يشاء وأن يَنْشرَ ما يشاء.
أَعرف أنّهم سيقولون إنّ أحدًا لا يَفْرض عليهم شيئًا، لا الأمير الفلاني ولا النظام العلاّني ولا المؤسسة الفلانية ولا الصناديق العلاّنية، ولكنْ هل يستطيعون أن يَشْرحوا لنا أمرًا واحدًا فقط: كيف تخلَّوْا بهذه السرعة القياسية عن مصطلحات "تحرير فلسطين من النهر إلى البحر" و"الكفاح المسلّح" و"الصراع الطبقي" و"كنْس الاستعمار" و"الوحدة العربية" و"الاشتراكية"... لصالح مصطلحاتٍ أخرى من قبيل "تـمكين المرأة" و"الديموقراطية" و"نبذ التطرُّف" و"وقف الختان" و"حوار الحضارات" و"التعايش" و"الحثّ على الاعتدال"؟ أنا، طبعًا، لا أعارض شعاراتهم الجديدة بالمطلق، ولكنْ هل زال الاحتلالُ والاستعمارُ والظلمُ الطبقي مثلاً؟ بل هل يُمْكن تحقيقُ شعاراتهم الجديدة، ولاسيّما الديموقراطيةُ وحوارُ الحضارات وتمكينُ المرأة، مع بقاء الاحتلالِ والهيمنةِ الغربية واستشراسِ المحافظين الجدد؟ وهل انقلابُهم السريعُ على مبادئهم القديمة معزولٌ تمامًا عن تمويلهم الجديد؟
أَعرف أنَّهم سيكرِّرون أنّ قبولَهم التمويلَ لا يَمْنع إصدارَهم ما يشاؤون من الأفكار. ولكنْ ليقولوا لنا كيف نؤْمن بأفكارهم الديموقراطية والحداثية حين نجد على كتُبهم وأكياسِهم ويافطاتِهم صورَ الوليد بن طلال وسوزان مبارك... وشعارَ الوكالة الأميركية للتنمية الدولية التابعةِ لوزارة الخارجية الأميركية، مصدِّرةِ الفِتنِ والجرائمِ المتنقّلة من أفغانستان إلى العراقِ ولبنان؟
وأَعرف أنَّهم سيؤكِّدون أنّ نشرَ المزيد من الكتب، والقيامَ بالمزيد من النشاطات الثقافية، وإنشاءَ المزيد من المشاريع الثقافية... سيرْفع من مستوى الوعي عند الجماهير. وهذا غيرُ صحيح بالضرورة، كما نرى. ولكنَّنا لو سَلَّمْنا بصحّته، فإنَّنا نسألهم: هل فكّروا، ولو هنيهةً، في أنّ الفكرةَ الديموقراطيةَ والحداثيةَ التي يقدِّمونها هي محضُ ورقةِ شوكولاطة تغلِّف مشروعًا أعظمَ لا علاقةَ له تمامًا بهذه الورقة اللمّاعة البرّاقة ما دام المموِّلُ جزّارًا أو نصّابًا؟
يُنْسب إلى النازيّ الـمعروف غوبِلْز أنَّه قال: "كلّما سمعتُ كلمةَ مثقف تحسّستُ مسدسي."  أخشى اليوم أن أقول إنَّني كلّما رأيتُ تلك الشعاراتِ الجديدةَ، وصورَ الأمراء والزعماء وزوجاتِهم وأبنائهم، تحسّستُ قلمي. بل كلَّما رأيتُها على أغلفة الكتب الخلفية، والواجهات الكبيرة، رحتُ أَدورُ على جميع الأقلام في غرفِ بيتي، وفي منازل أصدقائي الطّاهري الأكفّ، فأَجْمعُها وأَضَعُها بعنايةٍ في علبةِ تعقيمٍ شبيهةٍ بتلك التي يَضعُ فيها حلاّقي "المعلِّم خميس" عُدَّةَ حلاقته (من شَفراتٍ وأمواسٍ وأمشاط ومقصّات)
تطهيرًا لها من القمل والجراثيم!
إنَّ سؤالَ المال، اليومَ والبارحةَ وغدًا، هو السؤالُ الأهمُّ في الثقافة العربية المعاصرة، لأنَّه سؤالُ الحريّة، وسؤالُ الفكر النقدي الحقيقي. فلا ثقافةَ عربيةً نقديةً حقيقيةً من دون استقلالٍ ماليّ عن الأنظمة، وعن المؤسَّسات الدولية، ولاسيّما التي تَجْهر بارتباطها بأَجَنْدات سياسية (كالديموقراطية المسيحية، ومعاداة الإرهاب، وتمكين "الديموقراطية"). ونضيف أيضًا: لا ثقافةَ عربيةً نقديةً حقيقيةً، مهما تكاثرتِ المنابرُ ومراكزُ الأبحاث والمجلاّتُ ودُورُ النشر والأنديةُ الثقافيةُ، ما لم تكن هذه جميعُها جزءًا لا يتجزّأ من مشروعٍ وطنيّ عربيّ حرّ معادٍ للاحتلال والاستعمار والاستبداد والعنصرية.

Rationale for Rating

Topic: Cultural, political, social

Lexical and structural complexity: The text is rich with cultural references and complex linguistic structures in addition to highly opinionated and involved arguments.

Length: 820 words

Language variety: MSA

How a Distinguished reader would function: The reader should fully comprehend the information, multi layered tone present in this article and should be able to follow the author’s highly involved argument including the cultural references augmented all through the article.

Example 2

قال المسرحي العراقي "جواد الأسدي" لجريدة المدى:
http://www.almadapaper.com/sub/01-588/p13.htm
"منذ سبعة وعشرين عاماً، وأنا خارج العراق، وجرت فيه، خلال هذه الفترة الطويلة، جملة تحولات وتغيرات إن كان ذلك على صعيد فعل السلطة أي الدولة، أو على صعيد العنف، أو على صعيد إعادة كتابة المجتمع العراقي بلغة تقترب من طمس معالم الإنسان العراقي، وطمس إرثه المميز ضمن هذا المبنى الثقافي والإنساني والجمالي، وبتر كل ما له علاقة بعراق كنا نحلم به. عدت إلى بغداد بعد سقوط النظام، وبعد دخول قوات الاحتلال، وأنت تعلم أن العراقيين تحملوا إرثاً من الألم، والحزن، والتدمير عبر حروب متلاحقة، كانت السلطة خلالها تقتل وتقمع وتنتهك حرمات العراقيين الذين سلموا بعد هذه التاريخ المؤلم الطويل إلى الاحتلال بكل ما تحمله هذه المفردة من بعد سلبي. ساد الاعتقاد في البداية أن القوات الأمريكية أو قوات الحلفاء جاءت بغرض التأسيس لحياة قوامها الثقافة والديمقراطية والأمن والطمأنينة.

بعد ذلك الإرث الثقيل، وهذا التفاؤل المشوب بالحذر عدت إلى بغداد، ولم تكن لدي أحلام وردية، ولم أشعر بأني سأرى شيئاً مهماً وجميلاً. كان الناس يعتقدون بأن ذهاب النظام يعني أنهم سيظفرون بحياة جيدة، وبظرف معيشي مرفه، ولكن، ما حدث، هو أن العراق أحيل، مرة أخرى، بكل طوائفه وأحزابه إلى الجحيم، كأنما جاء نبّاش نبش المجتمع لكي ينبش آلام الماضي ويركبها على الآلام الجديدة التي لها علاقة ببلاد منتهكة، غير منضبطة الحدود حيث السلب والنهب، وسط فوضى عارمة، وقتل جماعي، وغياب للأمن.

عندما عدت إلى العراق بهدف إخراج مسرحية "نساء في الحرب" تلمست ذلك، كانت لدي شهية مذهلة الجمال، خصوصاً بعد نجاح مسرحيتي "ماكبث" التي عرضت هناك بغيابي، لأن أعود وأساهم مساهمة جمالية، ثقافية مثل باقي الفنانين والمثقفين العراقيين، أي أن تستعيد كتابة وطنك بطريقة أنت تحلم بها، لكن للأسف كان وقع هذا الذهاب مرعباً. خراب مجتمعي، ثقافي، سلطوي. أغلب الشخصيات السياسية تعمل وفق فكرة "السوبر ماركت السياسي"، بأهداف غير واضحة المعالم، وشعرت بأن المشهد العراقي يكتب من جديد بصياغة وبسياق لا يمكن أن تتقاطع معه أو أن تبني جسراً للوصول إليه، لذلك بعدما عرضت "نساء في الحرب" خرجت وسط شعور بهزيمة مرعبة تتمثل في أن هذا الوطن الجميل، أو هذا المكان الذي حلمنا به طويلاً لم يعد بالإمكان التواصل مع وضعه وظروفه."

Rationale for Rating

Topic: Socio Political: Artistic

Lexical and structural complexity: The semi poetic nature of this text and long sentences that are very heavy on cultural and semantic depth make this text a Distinguished level one.

Length: 360 words

Language variety: MSA

How a Distinguished reader would function: The reader should fully comprehend the information, multi layered tone present in this article and should be able to follow the author’s highly involved argument including the cultural references augmented all through the article.

Example 3

حفلة تخريج
 
عن جريدة الرأي:
http://www.alrai.com/pages.php?opinion_id=6179
درجت العادة عند جمهور الخرّيجين، أن يطلق الطالب لحيته قبل حفل تخرّجه بأسبوع وأن يرتدي ملابسه الرثّة، ويعزف عن تمشيط شعره أو تنظيف أسنانه، أو الاستحمام الطارئ، وذلك ليزهو يوم الاحتفال أكثر..في الواقع ليس ثمة علاقة بين إطلاق اللحية والزهو بعد حلقها...كل ما في الأمر أن الناس يعتادون على وباشته وسوء منقلبه على مدار أسبوع أو أكثر، ثم تتفاجأ يوم الاحتفال بعودته إلى ما كان عليه...والفارق بين الوباشة والوضع الطبيعي هذا يفسّر على أنه زهو فيقال فلان منوّر ..
كما درجت العادة أن يصبح الخريج دمثاً مع أخوته ومطيعاً لوالديه وزلمة دار حقيقي قبيل تخرّجه بساعات قليلة، حيث يتبرّع بنقل البربيش عن الأشجار في يوم السقاية رغم حرارة الجو، ويقوم بكرتنة كتبه ودفاتره ورفعها إلى السدّة وإصلاح كوع المجلى المغلق بسبب ظروف الجلي السيئة ..واستقبال الضيوف اللي ع غفلة ، بعد أن كان يرفض القيام بكل هذه الأعمال عندما كان يحمل رقماً جامعياً...
في يوم الاحتفال يصرّ بشكل يثير الاستغراب على حضور جميع عمّاته من مناطق سكناهن المختلفة ، وعلى ضرورة إحضار جدته ، وتزويدها بحبّة تحت اللسان لتتمكن من الجري لمسافات طويلة ،كما يتحسّر على اغتراب جاره وعدم تمكنه من حضور الحفلة ، مفرطاً في استخدام حنّيته المتدفقة هذه. أثناء الحفلة يقوم كبير القوم بترتيب العائلة الممتدة على مدرّج التخريج واختبار موقع آمن للنسوة المرافقة، بينما تصر جدّة الخرّيج بالرقص سادة من غير موسيقى أثناء بروفه ترتيب الخريجين، كما تقوم خالته أم يحيى بإطلاق زغرودة فاشلة من على منصة الزغاريد عزتها لــ حسّها المطبّق مما دعاهم بشحذ همّة ابنة عم خال زوجة ابن عمّة أبيه بإطلاق زغرودة أخرى تبيّض الوجه عوضاً عن زغرودة أم حسّ مطبّق...إحدى قريبات الخرّيج تخرج من حقيبتها حبّة من شريط دواء تعطيها للجّدة التي بدورها تضعها تحت لسانها لضبط دقّات القلب أثناء الرقص...
في المساء ، يؤكّد الخريج أن رئيس الجامعة قدّ شدّ على يده دون غيره من الطلاّب وأنه نظر إليه بإعجاب شديد وقال له مبروك ، فتفسّر الأم هذه الخصوصية بالسلام قائلةً : لأنه شافك مزيون...
ورق التوفي موزّع على سجادة المضافة، والمحارم المستعملة تحت الفرشات، وروب التخرج مشلوح في زاوية الغرفة ، يطل ولد مجهول الهوية من غير بنطلون يضع حلوى توفي مفتوحة بيد أمه التي يتبين لاحقاً أنها عمة الخريج، ثم يغادر الغرفة مسرعاً ، صينية بها شراب محلول تطوف على الجالسين للمرة الرابعة... يسأل الأب ابنه: وين جدّتك؟ فيردّ الخريج: مسبحتها هون - كدليل على وجود الحجّة- بجوز راحت تتوضأ للمغرب.. المهم يتوافد المهنئون ، ويبقى الخريج في غيبوبة فرح وأمنيات كبيرة تدور بين عينيه مثل رقاص الساعة الذي لا يهدأ...في اليوم التالي يصحو عارياً من حرير الفرح، يصحو وصوت هدير البطالة يمر من بين أصابعه..

Rationale for Rating

Topic: Social Commentary

Lexical and structural complexity: This social commentary on the topic of unemployment takes the reader on a graphic and psychological trip that is intense in description, whimsical in its approach and almost comical and sarcastic in its tone in addition to the very heavy cultural notes spread all over the text.

Length: 435 words

Language variety: MSA

How a Distinguished reader would function: The reader should fully comprehend the information, multi layered and sarcastic tone present in this article and should be able to follow the author’s highly involved argument including the cultural references augmented all through the article.

Example 4

أغرق في خجل
* ميشيل كيلو** كاتب سوري * كانت الثورة على أبي «الرجعي» أول ما فعلته، عندما بلغت سن الشباب وانتسبت إلى الحزب الشيوعي. قبل أشهر، ألقيت محاضرة في لفيف من الشباب والشابات، وعندما سألتهم إن كانوا يوافقون على تقليدية الأسرة السورية، أجابتني فتاة في أواسط العشرينات: لو لم تكن الأسرة السورية تقليدية، لمات معظم الشباب العاطل عن العمل جوعاً، ولتحولت معظم فتيات جيلي إلى بائعات هوى!. ترى، هل دارت حياتنا بين حدين هما: الرغبة المبكرة في الرفض والثورة، والقبول المتأخر بما هو قائم، بعد أن ثبت بأدلة قاطعة أنه أفضل من بديله، الذي طالما قاتلنا من أجله؟.
لن أقارن نفسي بأبي أو بجدي، لأنني أعرف أنهما انتسبا إلى حياتهما البسيطة، الخالية تماماً من أية أحداث أو وقائع غير شخصية، بينما أنتسب أنا إلى زمن أشعر اليوم، ومنذ وقت طويل، بالخجل منه، بدأ بكارثة فلسطين وآل إلى حقبة هزائم وخيبات متتابعة، مدت يدها إلى صميم وجودي، وأحاطت بجميع جوانب حياتي العامة والشخصية، التي تلاشت إلى أن بلغت نقطة شبه صفرية، فقدت معها أي رهان على نفسي، حتى لم أعد أرى فيها نقطة يتقاطع فيها مشروع ما، أصنعه بإرادتي فيعبر عن ما أرغبه لها من حرية وتفتح. خلال هذه الحقبة المديدة وجدتني أغرق أكثر فأكثر في خجل عام يطاول كل شيء: السياسة، والثقافة، والمجتمع، والسلطة، وحياة لم يعد فيها شيء عادي أو شيء يمكن أن يصير مألوفاً ومقبولاً، رغم أنني صرت أقبل ما كنت أعتقد أنني لن أقبله تحت أي ظرف أو حال.
ثمة قدر من الطوباوية في أي رهان إنساني، مهما كان جزئياً ومحدوداً. وفي زمن الخجل والقسوة، تكون الطوباوية هي الرهان، وإلا ضاقت فسحة الأمل إلى درجة التلاشي التام، وتناقصت قدرة المرء حتى على التنفس، وتحول إلى دودة تدوسها تلك الأرجل الخبيرة، التي لشد ما داست كل شيء في حياتنا خلال السنوات الأربعين الماضية، لم ينج من قدميها شيء غير وهم يزين لنا أننا سادة الوجود، وأن علينا أن نكون أقوى من أي واقع، وأقوى من الخجل!.

Rationale for Rating

Topic: Social Commentary

Lexical and structural complexity: There is a lot that has been left unsaid in this text and that is expected to be filled in by the reader in order to understand the whole semantic picture which is alluded to.  This complex structural framework of the text makes it a Distinguished level one that needs the reader to go back and reread before he/she can fully comprehend the intended meaning.

Length: 280 words

Language variety: MSA

How a Distinguished reader would function: The reader should fully comprehend the information and the multi layered tone present in this article, and should be able to follow the author’s highly involved argument including the cultural references.


Superior

Example 1

هل تعلمنا من دروس الماضي؟

بقلم: شاكر النابلسي
عن:
http://www.kwtanweer.com/articles/articleforprint.php?articleID=564
 

طبقاً لرأي هيجل أو رأي انطونيو غرامشي، فالعقل يسبق الواقع. والثقافة هي التي تكوّن المجتمع، وكل تقدم اقتصادي واجتماعي يجب أن يسبقه تقدم في الثقافة والفكر. ولا شك أن الثقافة عنصر أساسي في التنمية. والمثقفون العرب غزيرو الإنتاج بموضوع الثقافة. فمئات الكتب كتبت عن الأصالة، والهوية، والتاريخ، والانبعاث، والنهضة..الخ، ولكن معظم هذه الكتابات كان محكوماً بالشمولية إلى حد انخساف الدقة أو التفصيل، والقسم الآخر كان غير نقدي بما فيه الكفاية، حيث لا جرأة على وضع الإصبع على الجرح والمناداة بالتغيرات الجذرية في ثقافتنا وحضارتنا نحن نشاهد الآن هذا الولع بالاستهلاك، استهلاك كل شيء واقتناء كل شيء. ونحن نشاهد الآن هذا التسابق العربي إلى التسلح، وصرف الأموال الطائلة فيه ليكون مصيره إلى مستودعات الجيوش التي لم تحارب ولن تحارب. ونحن نشاهد الآن عدم الاهتمام بمحو الأمية، وإبقاء مناهج التعليم على حالها دون تطويرها بالكفاءات الخارجية؛ فنحن لا نستحي ولا نتردد في استقدام الخبراء العسكريين والاقتصاديين والأطباء الغربيين، ولكنا نستنكر بل ونكفر عندما نستورد الخبراء التربويين والتعليميين لرفع مستوى التعليم العربي. ونحن نشاهد الآن هذا الاستهلاك المسعور للزينة والتجميل والمجوهرات. (زاد حجم استيراد الساعات والمجوهرات والعطور ومستحضرات التجميل في الكويت بنسبة 61 ٪في 2004 مقارنة بالعام 2003، ليبلغ 440 مليون دولار. ويبلغ معدل الإنفاق اليومي على هذه السلع 2 و1 مليون دولار، وهو معدل يعد من بين الأعلى في العالم، جريدة "القبس"، 26/9/2005). وتنفق النساء الخليجيات سنوياً نحو 1.7 مليار دولار سنوياً على مستحضرات التجميل (رضا حماد، متحجبات يتزينَّ بالمليارات) وأذكر أن الفيلسوف الفرنسي المسلم المعروف روجيه جارودي قال مرة : إن العرب يستوردون عطوراً أكثر مما يستوردون محاريث زراعية. فهل تضيع ثروة العرب على عطورهم لتفوح روائحهم الزكية، بينما عقولهم ما زالت ذات رائحة عفنة، وتفرز كل يوم أفكار القرون الوسطى الظلامية؟

Rationale for Rating

Topic: Social Commentary

Lexical and structural complexity: Although this text is not written for professional audiences it, however, presents an argument, poses many thoughtful ideas and questions and contains cultural references.

Length: 280 words

Language variety: MSA

How a Superior reader would function: The reader will need to draw many inferences from arguments presented in this text and will need to have a good level of cultural knowledge that will enable her/him to understand the comments included about perfumes and the consumerist culture.

Example 2

خدعة اسمها «الإصلاح»!
الاثنين, 14 يونيو 2010
بصيرة الداود
هل كذبنا الكذبة على أنفسنا ثم صدقناها؟!
يقولون: إن العالم العربي الذي يتمتع بأنظمة سياسية شمولية توجد فيه «حرية وإصلاح وليبرالية وديموقراطية وشفافية»... إلخ. فهل تتوافر تلك القيم حقاً في الأنظمة الوراثية، الفريدة من نوعها؟!
لماذا لم يتغير شيء كثير حتى الآن في عمليات الإصلاح الشامل في بلادنا العربية؟ هل كان ذلك بسبب استمرار مطالبة المشاغبين الخارجين عن القانون والأعراف التقليدية للأنظمة العربية من ليبراليين وعلمانيين وديموقراطيين وشيوعيين وقوميين وغيرهم، ورفعهم الدائم لشعار المطالبة بالعمل والإسراع في إصلاح الدول العربية بكل مؤسساتها ومجالاتها؟ الأمر الذي انعكس بدوره على أنظمتنا السياسية «المحترمة» لترفع من جانبها شعار العمل على الإصلاح ولكن بشرط أن يكون من الداخل وليس من الخارج، في محاولة منها لإسكات كل الأصوات المحمومة والمحرضة ضدها!
مقولة: الإصلاح من الداخل وليس من الخارج هي في الواقع – عزيزي القارئ - «سهلة ممتنعة» كونها استحوذت على اهتمام كبار رجال الفكر والسياسة والإعلام في عالمنا العربي بحيث لم يتمكنوا حتى اللحظة من إيجاد مفهوم محدد وواضح يفرق بين معنى الداخل والخارج، ومن المقصود به تحديداً؟!
ولماذا تحتكر شريحة من المثقفين العرب المحسوبين على أيديولوجيات الخمسينات والستينات من القرن الماضي تفسير هذه المقولة؟ وإعطاء أنفسهم الحق كاملاً كي يكونوا متحدثين ومحددين لرغبات وتطلعات أبناء مجتمعاتهم وفق أفكار وإيديولوجيات منتصف القرن الماضي؟
إن الكثير من هؤلاء المثقفين يسير على وتيرة ما يؤمن به وما اعتاد عليه، أما بقية المواطنين من فئة الشباب الذين أصبحت شريحتهم تمثل النسبة الأكبر في المجتمعات العربية فهؤلاء سيبقون في نظر قياداتهم الثقافية والسياسية «صغاراً وأطفالاً» لا يعرفون أين هي مصلحتهم ومصلحة أوطانهم وأمتهم!
وفي ما يتعلق بمقولة «التدرج في الإصلاح» بحجة أن المجتمع منغلق ومحافظ دينياً، وثقافته المعرفية لا تزال أبوية، وتعليمه تقليدي تسيطر عليه المؤسسات الدينية، والنخب الثقافية التقليدية لا تزال تحتكر فيه المرجعية الفكرية والثقافية، فهذه الأخطاء لا يجب أن يتحمل وزرها إلا من أوجدها وزرع أسسها داخل المجتمع وبالتالي فعليه تقع مسؤولية تخليص مجتمعه منها. والتدرج في الإصلاح عملية تسويف أخرى تمارس على المجتمعات العربية فيما هو في واقع الحال لا يزال قيد الماضي الحذر من استقبال كل جديد، بل وتعاني هذه المقولة عقدة النقص عند مواجهة متطلبات الانفتاح على مرحلة معاصرة، وتواجه بقوة كل مطالبات التحدي للأعراف والتقاليد الأكثر تجذراً في المجتمعات العربية، ويأتي في مقدمة المطالبين بذلك، التيار التنويري ذو الاتجاهات الليبرالية أو الديموقراطية أو العلمانية. ولو تعمّقنا في فكر التيار التنويري ذي الاتجاهات الليبرالية في عالمنا العربي - كمثال - لقرأنا منذ اللحظة الأولى عنوانه الذي تقتصر حدوده فقط على الجوانب السياسية والثقافية وبعده الكامل عن الخوض في مناقشة مسائل أخرى تتعلق بالقيم الأسرية والاجتماعية. لقد اتُّهم أتباع هذا التيار - ولا يزالون - بتبعيتهم للغرب! على رغم أن نشأته في العالم العربي تاريخياً جاءت قبل نشأة القومية العربية، وما يسمّى بالأصولية الإسلامية. وكان التيار الليبرالي أول تيار يحذر من الاستعمار، بل إنه كان يقترح البديل الفوري عنه وهو العمل الدائم على الإصلاح تجنباً لأخطار نتائج الاستعمار ووخيم عواقبه، ولهذا فهو يعد من التيارات الرائدة في التاريخ، وأصبح في أيامنا هذه يعاني مفارقة عجيبة، إذ لم يسلم ارتباط اسم الليبرالية بخطر أي استعمار جديد على المنطقة، بل ويُحمّل كل مسؤولية ناتجة عن وقوعه! في حين أن المواقف السياسية والدينية المحافظة لا تزال تتلكأ في عمليات الإصلاح التي يطالب بها التيار الليبرالي وغيره، ولا تعلم هذه القوى السياسية والدينية أنها تضيع تاريخياً وقتاً ثميناً في نقاش بعض جوانب الإصلاح، والحوار حول أحكامه من منظور شرعي وفقهي وكلامي، واستعمالها أحياناً مصطلحات قد تكون تراثية وقد تكون حداثية تناقَش في مبانٍ مخصصة للحوارات الوطنية بعيداً تماماً من إشراك المواطن البسيط من عامة المجتمع، وحصر مثل هذه الحوارات الإصلاحية بالنخب من المثقفين والأكاديميين والإعلاميين الذين يوهم أمثال هؤلاء بأنهم متحدثون باسم العامة من المواطنين ومعنيون بشؤونهم، فيما هم في الواقع يتحدثون باسم ورغبات السياسة والدين والأعراف والتقاليد!

Rationale for Rating

Topic: Sociopolitical

Lexical and structural complexity: The text presents several arguments, poses many thoughtful ideas and questions and contains cultural references in addition to subtle and not so subtle political sarcasm.

Length: 705 words

Language variety: MSA

How a Superior reader would function: The reader will need to draw many inferences from arguments presented in this text and will need to have a good level of cultural knowledge that will enable her/him to understand the comments included.

Example 3

ضرورة العلمانية

العلمانية تعني حياد الدولة حيال الأديان المختلفة؛ فهي ليست حربا على الدين. والمعنى: ألا يتدخل رجال الدين في تسييرها لمصلحة تصوراتهم الدينية، وألا يضطهدوا المواطنين الآخرين من الأديان الأخرى، وألا يـكون لتمسك أي شخص بالعقيدة أي دور فـي تميّزه في إدارة الدولة أو أمام القضاء أو في الوظائف؛ فالعلمانية بهذا المعنى تعني: العدل بين الناس بصرف النظر عن دينهم.
ونجحت في أوروبا بسبب تسلط الكنيسة ورجالها على المجتمعات الأوروبية، فثار الناس على رجالات الكنيسة وتسلطهم. وهذا حاصل في كثير من المجتمعات الإسلامية، حيث يتسلط المشايخ من فئة معينة على السلطة، فيذيقون البقية الويل؛ ألا نراهم في دولة عربية يتسلطون على المسلمين الآخرين، فيمنعونهم من الدعوة إلى عقائدهم؟ أولا ترى ملالي دولة إسلامية يتسلطون على بعض من فيها، فيمنعونهم من نشر عقائدهم؟ بينما يجد الشيعي والسني فرصة ذهبية لنشر عقائده في أي دولة علمانية. فأيهما أفضل؛ دولة يتسلط عليها المشايخ أم دولة لا تحابي مذهباً على مذهب، ولا ديناً على آخر؟
يقول المشايخ: "لم تظهر في بلادنا سلطة دينية بالمعنى الغربي كطبقة اكليروس تحتكر الدين وتفسره دون غيرها". وهذا ليس صحيحاً، بل ظهرت، ومن الطبيعي أن تظهر. ولا بأس عندي أن تظهر طبقة اكليروس اسلامية، إذ إن من حق أصحاب أي دين أن يحافظوا عليه من تحريف المحرفين، لكن ما يجب منعه هو اضطهاد هؤلاء (المحرّفين) على مستوى الدولة، بحيث يحرمون من الوظائف أو يعاقبون بالسجن أو القتل. اقصد أنّ من حقّ أهل أي مذهب أن يفصلهم من مذهبه أو من دينه، وأن يحكم بحرمانهم دينياً، لكن ليس من حقّه البتّة أن يمنعهم من التمتع بالمواطنة وحقوقها كافة. وهذا يتطلب منع هذه الطبقة من التحكّم بشؤون البلد سياسيا، والإبقاء على تحكمها محصوراً في الشؤون الدينية. وهذه هي العلمانية التي نريد. أما قول بعض المشايخ إن سبب نجاح العلمانية في الغرب فهو خلو النصرانية من التشريعات، بينما الإسلام فيه أحكام شاملة، فنقول: إن الإسلام لا يحوي تشريعات تفصيلية إلا في باب الميراث، وما تبقى فليس أكثر من مبادئ عامة، وخطوط عريضة. والغالبية العظمى من الأحكام تأتي عبر الاجتهادات المبنية على هذه المبادئ. وهذه ليست في حاجة إلى مشايخ وعلماء ليفتوا فيها، بل يمكن لأي إنسان ذي ثقافة إسلامية عادية أن يجتهد فيها، وهي ليست حكراً على أهل الحديث الذين يصححون حديثاً اليوم ثم يضعفونه غداً، فيوهمون الناس أن الاجتهاد مسألة عظيمة ومعقدة ولا يتقنها غيرهم. كلا، فالأحاديث ليست مصدراً مستقلاً للأحكام، بل هي تفصيل وتفسير وتبيين لما أجمل في القرآن. والمعنى أن أي أشخاص ينتخبهم الناس ليكونوا أعضاء في المجلس التشريعي يمكنهم أن يجتهدوا في إصدار الأحكام والقوانين مسترشدين بالمبادئ الإسلامية المعروفة، كالعدل والأمانة والوفاء والإحسان والتراضي وعدم الضرر والتعاون على البرّ والتقوى وعدم التّعاون على الإثم والعدوان.
إن تصوير الإسلام كأنه جاء بتشريعات تفصيلية غير معقول أولاً، ثم هو إساءة إلى الإسلام نفسه، ويشكل معضلة حقيقية. ويستغل بعض الناس ذلك لتحقيق مكاسب شخصية..إن اختزال مشكلتنا بغياب ما يسمى الدولة الإسلامية خطأ جسيم. إن إجرام دولة علمانية أهون مئة مرة من إجرام دولة تسمي نفسها إسلامية.
إن مشكلتنا في غياب العدالة... والعلمانية التي نتحدث عنها تمثل صلب العدل في الحكم.
العلمانية تعني ألا يكون للمشايخ سلطة على الناس باسم الدين..العلمانية تعني سلطة مدنية لا دينية
العلمانية تعني السماح للسني والشيعي وغيرهما بالتواجد وبالدعوة بالمقدار نفسه...العلمانية تعني أن يعتقد من شاء ما شاء.
العلمانية تعني آن يعاقب من يشتم مقدسات الآخرين ورموزهم، ولا يعاقب من ينقدهم بالحجة، ولو كانت داحضة.
العلمانية تعني أن يترشح لأي منصب من شاء، بصرف النظر عن دينه ومذهبه. فهل هذه العلمانية حرب على الدين؟ كلا، بل هي من صلب الدين.
 وإذا أصر أحد على أن العلمانية ليست كذلك، فلا بأس، فنحن لا نقدس اصطلاحات؛ لذا نقول له: نريد هذه التي أسميناها علمانية بعد تعريفها. ونحن ننتظر تسميتك لها، وبعدها سنسميها كما تريد أنت. المهم هذا هو الجوهر الذي نريد.
بقلم نزير أحمد كزاك
جريدة النهار الاثنين 27 نيسان 2009 - السنة 76 - العدد 23680

Rationale for Rating

Topic: Religious

Lexical and structural complexity: The text presents several arguments, poses many thoughtful ideas and questions and contains cultural references in addition to subtle and not so subtle political and religious sarcasm.

Length: 630 words

Language variety: MSA

How a Superior reader would function: The reader will need to draw many inferences from arguments presented in this text and will need to have a good level of cultural knowledge that will enable her/him to understand the comments included.

Example 4

لـم ينقـرض العـرب والثقافة العربية تقاوم
فوازطرابلسي
ليست المناسبة مناسبة لإطلاق شعارات، إنما هي توكيد يلبي ضرورة الرد على ما يشوه ويظلم.
نقلت «وكالة فرانس برس» أن الشاعر أدونيس في محاضرة له أمام «عدد كبير من المثقفين الأكراد» نفى أن يكون قد وصف الحضارة العربية بأنها «جثة نتنة»، لكنه أكد ما يعادل ذلك إذ قال «إن الحضارة العربية انقرضت والعرب ينقرضون». ورجا ألا تصيب عدوى العرب الوسط الثقافي الكردي.
لم نلق ما يبرر الحكم بالإعدام على حضارة وشعب إلا قول الشاعر إن الثقافة العربية «ثقافة مؤسساتية وليست ثقافة حرة ومستقلة، وتبرمه من مزج الدين بالسياسة، الذي دفعه إلى ترك العمل السياسي، حسب قوله.
الحال أن الثقافة العربية المعاصرة، مثلها مثل أي ثقافة أخرى، تحتوي ثقافة سلطوية وثقافة في خدمة السلطات، وأدونيس لم يكن دائما بعيداً لا عن هذه ولا عن تلك، وهي تحتوي في المقابل على ثقافة حرة مستقلة ومقاومة (وهي ليست تماماً (ثقافة المقاومة» التي يتحدث عنها البعض). طبعا، السؤال هو دوماً عن منسوب هذا اللون الثقافي وذاك من الثقافة الإجمالية. مهما يكن من أمر النسبة، نستطيع القول إن نقطة الضوء في الوضع العربي الراهن، الذي يرزح عليه الاحتلال والاستتباع والقمع السلطوي والاستغلال الاقتصادي والطغيان النفطي على الإعلام والثقافة، هو النزر اليسير من إنتاجه الثقافي، المستقل عن السلطات وعن الأصوليات السياسية الدينية معاً، الذي يوسع في آفاق الحرية والأمل.
 يقول أدونيس: نخطئ إذ نقارن أوضاعنا بأوضاع الغرب. من قال إن علينا أن نقارن أنفسنا بالغرب أصلاً؟ إن منطق المقارنة هذا هو ابن ثقافة «حداثة الحسد» التي لم تورثنا إلى الآن غير شهوة استهلاك ما ينتجه «الغرب» وخيبات التماهي معه والمراوحة في أمكنتنا بانتظار حداثة تأتينا من الخارج فوق دبابات الاحتلالات، ناهيك عن الديموقراطية. فماذا لو قارنا أنفسنا بأنفسنا، مثلا، فنقيس ما إذا كنا نتطور أو لا نتطور، قياساً على ما كنا عليه من قبل وعلى ما وضعناه من خطط وأهداف وسعينا إلى تحقيقه من مصالح وأمال وطموحات.
مهما يكن، فأدونيس، الذي ينهى العرب عن قياس أنفسهم بالغرب، هو نفسه لا يملك من مقياس إلا المقارنة... بالغرب. ها هو يسأل، في محاضرته، ما قد كرره علينا إلى حد السأم: «لو اجتمع الأميركي والأوروبي والعربي على سبيل المثال في طاولة واحدة ترى ماذا يمكن أن يقدمه العربي؟ لا شيء.
لا. يستطيع العربي أن يقدم الكثير والكثيرين. في الثقافة، طالما أن هذا هو الحقل المعني، يمكن العربي أن يقدم الشاعر علي أحمد سعيد، الملقب بـ«أدونيس»، وإن يكن لم يعد غزير "الإبداع" (كلمته الأثيرة) في الآونة الأخيرة. ولعل لذلك صلة ما بانقراض «حضارته». وله أن يقدم معه، إن لم نقل قبله، كوكبة من الشعراء والأدباء في المقدمة منهم محمود درويش وسعدي يوسف ومحمد الماغوط وقاسم حداد وعبد اللطيف اللعبي. ومن الروائيين، نجيب محفوظ وعبد الرحمن منيف وصنع الله إبراهيم وجمال الغيطاني والياس خوري وليلى بعلبكي وحيدر حيدر وسليم بركات والطاهر وطار ورشيد أبو جدره وغادة السمان، على سبيل المثال لا الحصر من أبناء الجيل المخضرم. ومن الكتاب في اللغات الأخرى، أدباء الثورة الجزائرية محمد ديب وكاتب ياسين ومولود فرعون واتيل عدنان وأمين معلوف ودافيد معلوف وربيع علم الدين وغيرهم. ولا أتردد في أن أضيف إليهم شاعر كرد العراق الكبير شيركو بيكه س، لا من أجل تعريبه وإنما لأؤكد أن العالم العربي ليس حكراً على جنس أو إثنية أو قومية أو دين أو مذهب وأنه يتسع لكل مكوناته، وأهم من ذلك التذكير بأن الثقافة العربية المعاصرة، مثلها مثل الحضارة التي تنتسب إليها، اغتنت وتغتني من روافد من كل مكوناتها ومن كل من جاورها أو تفاعل معها من الشعوب والثقافات والحضارات المجاورة.
 آثر أدونيس في محاضرته التملق للكرد للتملص من تهمة تلاحقه بمهاجمته الشعب الكردي، بهجاء ذاتي للحضارة التي ينتمي إليها. وكان الأحرى به أن يحفر في العمق في ما بين العرب والأكراد من تاريخ مشترك وثقافة مشتركة ومصير مشترك.
وللمناسبة، لو أن الشاعر ادونيس يصدر عن حضارة تنقرض، وقوم منقرضين، لماذا يقدم نفسه باسم هذه وذاك، إلى العالم مرشحاً محترفاً لجائزة نوبل للآداب؟ ولماذا قدم ويقدم في سبيل نيل تلك الجائزة عدداً لا متناهياً من التنازلات السياسية البشعة وغير الضرورية، كمثل أن يوقّع عرائض مشتركة مع المنافق الصهيوني العالمي إيلي فيزل (وعالميته في النفاق لا في الصهيونية، منعا لأي التباس!)؟ أم أن صاحب «أغاني مهيار الدمشقي»، بعد جولات وجولات فاشلة في نيل الجائزة، قرر أن «يلصق آخر طينة في جدار هيئة تحكيم الجائزة، فيرمي لها بـ«الصولد» الثقافي ناعيا انقراض «حضارته» والشعب الذي ينتمي إليه.
على حد ما نعلم، تمنح هيئة تحكيم جائزة نوبل جائزتها لا تكريما لأديب وحده بل للثقافة التي يصدر عنها، وتقديرا لدور ذاك الأديب في إحياء تلك الثقافة وتطويرها، ناهيك عن إسهامه في الثقافة العالمية. فلو قررت اللجنة منح جائزتها للعام المقبل إلى ادونيس، ترى كيف لها أن تبرر قرارها؟
جريدة السفير
06/05/2009العدد: 11286

Rationale for Rating

Topic: Political

Lexical and structural complexity: The text presents several counter arguments that seek to delegitimize Adonis’ point of view in regards to Arabs.  The text poses many thoughtful ideas and questions and contains cultural references in addition to subtle and not so subtle political and religious sarcasm.

Length: 750 words

Language variety: MSA

How a Superior reader would function: The reader will need to draw many inferences from the arguments and counter arguments presented in this text and will need to have a good level of cultural knowledge that will enable her/him to understand the comments included.


Advanced

Example 1

المرشد الثامن لإخوان مصر يعزز سيطرة "المحافظين" على الجماعة
محمد بديع، المرشد الثامن للإخوان المسلمين هو أحد ممثلي الجناح المحافظ في الجماعة الذي يعطي الأولوية للعمل الدعوي والتربوي كوسيلة لترسيخ وجود الحركة في المجتمع على العمل السياسي في مواجهة النظام القائم.
تحدث بديع بصوت قوي داعياً إلى الديمقراطية وفصل السلطات، ومُنتقداً العنف وخصوصا العنف الطائفي. وقال إن "النصارى يمثلون مع المسلمين نسيجاً اجتماعياً وثقافياً وحضارياً واحداً تماسكت عناصره عبر القرون".
وكان محمد بديع مسؤولاً عن التربية الايديولوجية في جماعة الإخوان وهو بذلك يميل إلى العمل الاجتماعي والتأكيد على الالتزام الصارم بتعاليم الإسلام في المجتمع أكثر منه إلى العمل السياسي التقليدي.

 وعبّر عن موقفه من النظام المصري قائلاً إنه من منتقديه وإن لم يكن من المعارضين على طول الخط. وقال إنه بشان "موقفنا من الأنظمة القائمة في بلادنا، فنحن نؤكد أن الإخوان لم يكونوا في يوم من الأيام خصوماً لها وإن كان بعضها دائم التضييق عليهم" مشيراً إلى أن الإخوان مع ذلك "لا يتأخرون في توجيه النصائح وتقديم الاقتراحات للخروج من الأزمات المتلاحقة التي تتعرض لها بلادنا، ويربّون أبناء وبنات الأمة على الأخلاق والفضائل"
وشدد على أن "الأصل في موقف الإخوان من الأنظمة أنهم يؤيدون الحسن ويعارضون السيئ، ومن ثم فهُم لا يعارضون لمجرد المعارضة".
ويقول عبد المنعم محمود، وهو صحفي مقرب من الإخوان، إنه مع أن محمد بديع المسؤول حالياً في الجماعة عن التربية الأيديولوجية فإن "الإخوان يريدون التركيز أكثر على التربية والعمل التنظيمي والاهتمام بشكل أقل بالعمل السياسي".
مقالة في العربية. نت السبت 01 صفر 1431هـ - 16 يناير 2010م

Rationale for Rating

Topic: The new leader of Muslim Brotherhood in Egypt.

Lexical and structural complexity:The text presents an overview of the Muslim brotherhood’s new leader plans and strategies toward the political climate in Egypt. The language is mostly accessible. The length of some sentences might be challenging.

Length: 299 words

Language variety: MSA

How an Advanced reader would function: Most likely to comprehend most of the text especially if  the students have been exposed to Middle Eastern politics. However, s/he might find difficulties understanding some words such as ”صارم “ and ” ترسيخ “. . .

Example 2

قتل أمّه واختفى. . .

قتَل شاب يبلغ من العمر(33) سنة أمَّه التي تبلغ من العمر(57) سنة بعد أنْ قامت بطرْد صديقته من البيت أثناء غيابه. وبعد ارتكابه للجريمة اختفى ، حيث تبحث الشرطة عنه حالياً.
 وقال الأطباء إن الأم تعرَّضت للضرب بآلة حادة على الرأس مما أدى إلى موتها.
وقال أخو المجرم الذي يبلغ من العمر(31) سنة: إنه عاد إلى البيت فوجد أمه على الأرض مضرجة بدمائها وإنه طلب سيارة الإسعاف لكنها وصلت بعد فوات الأوان، وقال أيضاً:إن أخاه كان كثير الشجار مع أمه لأتفه الأسباب، وإن الأم كانت قد طردت صديقته من البيت لكنه هدَّدها بالقتل، وأضاف بأنه لا يعرف أين ذهب أخوه، ولكن الجيران يمكنهم أن يعرفوا.
وقال أحد الجيران(60) سنة:" إن القاتل أراد أن يذهب إلى الشرطة؛ لأنه سأل زوجتي عن رقم هاتف الشرطة، ولكن يبدو أنه غيّر رأيه عندما أخبرتْه بأننا لا نعرف رقم هاتف الشرطة".
الشرق الأوسط- الخميـس 27 جمـادى الثانى 1423 هـ 5 سبتمبر 2002 العدد 8682

http://www.aawsat.com/details.asp?section=31&article=122820&issueno=8682

Rationale for Rating

Topic: A crime

Lexical and structural complexity: Common vocabulary especially for students who have been exposed to crime reports. Some words might be difficult due to the nature of the subject.

Length: 141 words

Language variety: MSA

How an Advanced reader would function: Most likely to comprehend the subject and most of the details. S/he has to rely on  the context to understand a difficult expression like ” مضرجة بدمائها“.

Example 3

" بلا تحـيَّة مِن أصْله"

خلال الأشهر القريبة سيتوقَّف الغربيون عن مُصافحة النساء، ولكن ليس من باب التأدب، فَهُمْ بوجه عام لا يُحبّون المصافحة ويفضِّلون تَقْبِيل النساء على الخدود، وقد تجد رجلاً غربياً يصْفَع بنْته لأنه رآها تصافح ولداً صائِعاً، وأُسُّ القضية هو أن تقريراً نشرته مجلة "نيوساينتيست" يُفيد بأن علماء يابانيين (الله يخلِّيهم لنا، هم يخترعون ونحن نَعْبَث بمخترعاتهم)... المهم أن هؤلاء العلماء توصّلوا إلى تقنية تجعل من الممكن نقل المعلومات والبيانات الإلكترونية بالْمُلامسة باليد أو بالتلامُس الجلدي،... ودونَ لفٍّ أو دوَرَان فإنني أنصحك بعدم مصافحة أي شخص لا تعرفه حقَّ المعرفة؛ إذ إنه قد يكون من "الجماعة الشريرة" وتنتقل الأفكار السوداء التي تدور في رأسه إليه، وأكثر ما يهمني في هذا الأمر هو أن تبادل التحية بالبوس سيتوقف، ومعه "أكل الكَبْسة" لأن الأيدي تتلامس أحياناً أثناء الأكل، خاصة عندما يحلف عليك أحدهم بأكل قطعة لحم مُغْرِية، وقد شكوت مِراراً من أن التباوس الرجالي على الخُدود عندنا عيب، ولكن أصدقائي الخليجيين يتعمَّدُون مضايَقتي بالبوس, وأنكى من كل ذلك أن هناك من يبوسني على الخَشْم، الذي هو الأنف!
المهم توقَّفوا عن بوساتكم وسنتوقَّف نحن عن التحية بهرْس الأضلاع والكتفين، لأن كل ذلك يؤدي إلى تَسرُّب البيانات إلى جِهات لا تخاف الله فينا، وفي ظل الرُّعب الذي تعيشه الدول الغربية حالياً فقد يصبح تبادل التحية بين عربيين أو مسلمين في بلد أوروبي جريمة تُوْجِب النقل إلى قَفَصٍ في جوانتنامو، وعموماً فإن الغربيين الذين لا يعدُّون ممارسة الجنس في الحدائق العامة من الكبائر أو الرَّذائل، لا يُحْسِنون الظن بأي رجلين يمشيان في الشارع وأيديهما مُتشابكة، كما هو الحال عندنا من باب إظهار المودة فتماسك الرجال بالأيدي عندهم دليل شذوذ جنسي، والمصيبة الكبرى أن عبارة شذوذ جنسي نفسها تؤدي إلى داهية لأنها تعد إساءة للشواذ وعليك أن تقول "مثليّو الجنس"، على العموم مرحباً بالاختراع الياباني إذا كان سيؤدي إلى اختِفاء الكبسة والسلام بالبوس!.

Rationale for Rating

Topic: The new style of greeting

Lexical and structural complexity: The text presents a satirical opinion on the new styles of greetings and analyzes different cultural approaches to some social issues. The text contains different layers of meaning.

Length: 285 words

Language variety: MSA

How an Advanced reader would function: The reader will comprehend the text but s/he might not get the sarcastic tone because of the lack of cultural background.

Example 4

الرقص والعلم
عماد الدين حسين

هزَّت الراقصة الـمصرية "دينا" وسطها لـمدة 5 ساعات ليلة رأس السنة فحصلت على 450 ألف جنيه، وأنا أهزُّ كل جسمي بما في ذلك العقل منذ 17 عاماً في عالم الصحافة ولم أحصل على عُشْر هذا الـمبلغ حتى الآن!
منذ أيام فاز الشاعران العربيان الكبيران "محمود درويش" و"علي أحمد سعيد" «أدونيس» بجائزة "العُويس للإنجاز الثقافي والعلمي" وسيحصَل كل منهما على 100 ألف درهم، هذه الجائزة هي الأكبر عربياً قيمة ومالاً، تمنحها مؤسسة غير حكومية، قبل ذلك بفترة فاز الروائي المصري "صنع الله إبراهيم" بجائزة الرواية العربية التي رفض تسلّمها.. وهي الجائزة الرسمية العربية الأعلى قيمة مالياً حيث تبلغ 100 ألف جنيه مصري.
"أدونيس ودرويش وصنع الله" وغيرهم كثيرون قضى كل منهم 40 أو 50 عاماً يهزُّ عقله يميناً ويساراً، أماماً وخلفاً، سعياً وراء عالم عربي أفضل، وفي النهاية لا يحصل الواحد منهم على رُبْع ما تحصَل عليه راقصة في 5 ساعات!
أيُّ منطق ذلك الذي يجعل من «وسط» راقصة أكثر قيمة من «عقل» شاعر أو روائي أو مفكر أو عالم أو حتى مواطن بسيط وشريف يعمل  ليلاً ونهاراً ولا يجد في النهاية ما يُشبعه؟!
الصحف المصرية التي أوردت خبر الراقصة "دينا" وحصولها على 450 ألف جنيه في خمس ساعات قالت: إن إدارات الفنادق القاهرية الثلاثة التي استضافت الراقصة ليلة رأس السنة بمعدل حوالي ساعة و40 دقيقة لكل فندق، واجهت أزمة حادة في تدبير مقاعد للمشاهدين واضطرت إلى وضع مقاعد إضافية بلغ سعر المقعد في أحدها 850 جنيهاً!
وعندما تُقام أمسية شعرية أو ندوة أدبية أو علمية أو سياسية فالناس الذين يدخلون مجاناً، وأحياناً يتناولون عشاء مجانياً أيضاً ، يتكاسلون في الذهاب، والنتيجة هي أن عدد الحضور في ندوة تضم خيرة عقول الأمة، وتناقش أخطر قضاياها لا يتجاوز العشرات، وبعض الندوات يتم إلغاؤها لأن الحضور هو الضيف فقط...
مقالة في منتديات قصيمي. نت http://www.qaseemy.net/vb/showthread.php?t=16477

Rationale for Rating

Topic: The relative status of writers and dancers in Egypt.

Lexical and structural complexity: Some words are used metaphorically. The structure is appropriate for this level.

Length: 281 words

Language variety: MSA

How an Advanced reader would function: The reader must realize that some parts of the text are satirical otherwise he would miss the main ideas.
 

Example 5

أسعار النفط الحالية تفوق السعر المستهدف الكويت: «الشرق الأوسط»

 
توقع مسؤول خليجي، أمس، أن تبقي منظمة البلدان المصدرة للنفط «أوبك» على حصص الإنتاج الحالية من دون تغيير. ويذكر أن أسعار النفط الحالية التي تحلّق فوق الـ80 دولاراً للبرميل تفوق السعر المستهدف للمنظمة بين 70 و80 دولاراً للبرميل. وقال مندوب خليجي رفيع في «أوبك» لـ«رويترز» أمس، إن من المستبعد أن تغير «أوبك» مستويات الإنتاج المستهدفة عندما تجتمع في 14 أكتوبر (تشرين الأول) في فيينا. وقال المندوب: «المخزونات مرتفعة قليلاً والسوق متوازنة والسعر جيد».
وقال عبد الله بن حمد العطية وزير النفط القطري أثناء اجتماعات وزراء التعاون، أمس، في الكويت: «إن الاقتصاد العالمي لا يتأثر سلباً بأسعار النفط عند مستوياتها الحالية»، مضيفا أن «سعراً بين 70و85 دولاراً للبرميل مناسب للمستهلكين والمنتجين».  وأغلق سعر تسوية عقود النفط الخام الأميركي تسليم نوفمبر (تشرين الثاني) عند 82.66 دولار للبرميل يوم الجمعة، مسجلاً ارتفاعاً بنسبة 1.32 في المائة خلال الأسبوع.
من جانبه قال محمد الهاملي وزير النفط الإماراتي يوم السبت إن هناك زيادة في المعروض بالسوق وإنه ليس قلقاً بشأن ارتفاع الأسعار فوق الـ80 دولاراً. وظل سعر النفط في نطاق 70 و85 دولاراً للبرميل على مدى العام الماضي وهو ما يعتبره كثيرون في «أوبك» مرتفعاً بما يكفي للدول المنتجة التي تحتاج للاستثمار ومنخفضاً بما لا يضر الاقتصاد العالمي.
ويجتمع وزراء النفط بمجلس التعاون الخليجي في الكويت قبيل اجتماع «أوبك» في فيينا يوم الخميس المقبل. ويذكر أن المنظمة البترولية لم تغير سياسة الإنتاج رسمياً منذ ديسمبر (كانون الأول) 2008 عندما أقرت أكبر تخفيضات في الإنتاج على الإطلاق استجابة لتهاوي الأسعار والركود.
الشرق الأوسط- الاثنيـن 03 ذو القعـدة 1431 هـ 11 اكتوبر 2010- العدد 11640

Rationale for Rating

Topic: Oil prices

Lexical and structural complexity: Common vocabulary with some structure complexity

Length: 257 words

Language variety: MSA

How an Advanced reader would function: Most likely to understand most of the text and guess some words based on the context. The student needs to have a general idea about gasoline prices so he can have a better understanding of the text.

Example 6

"طاش ما طاش" قاعدة تغييراجتماعي
المسلسل الكوميدي السعودي “طاش ما طاش” ظاهرة غريبة من نوعها لأنه يُبث على قناة تلفزيون حكومي يُفترض أنها تسعى للحفاظ على استقرار المجتمع والدفاع عن وضعه الحالي الذي تؤكد عليه القوانين والعادات، ولكن المسلسل يقوم بالعكس تماماً حيث يدعو للتغيير ويثير الجدل في المجتمع السعودي المحافظ.
ولعل ما يلفت النظر تلك المظاهرة التي قام بها 40 سعودياً في رمضان الماضي قبل الإفطار على بوابة وزارة الإعلام في الرياض محتجين على مسلسل "طاش ما طاش" ومطالبين بإيقافه بعد الحلقة الشهيرة التي انتقدت الإجراءات الرسمية في السعودية التي تجعل من وجود الْمَحْرَم شرطاً أساسياً لإنهاء المعاملات ودخول الكثير من الأماكن بالنسبة للمرأة، وهي الحلقة التي كفَّر بعض العلماء السعوديين مثل الشيخ صالح السدلان القائمين على المسلسل على أساس أن هذا استهزاء بالدين (وهو الأمر الذي اعتذر عنه الشيخ السدلان لاحقاً). وكان المسلسل قد عَرض في تلك الحلقة المشاكل التي واجهت سيدتين بسبب سفر محارمهما للخارج، حيث لم يستطيعا أن يتحركا بحرية في البلد دون مشاكل أو تعقيدات بسبب عدم وجود مَحْرم.
"طاش ما طاش"، الذي يجعل الشوارع أثناء بثِّه خالية من الناس، كان مدخلاً لفهم واقع المرأة السعودية أو "رمز المجتمع السعودي المختفي"، كما كانت محاولة لفهم نظام التلفزيون السعودي حيث بقيت القناتان الأولى والثانية تسودان الساحة الإعلامية في السعودية بدون منافس حتى حرب الخليج عام 1990 وغزو العراق للكويت والتي لم تغطِّها القناتان بالشكل المطلوب -حسب ما يرى بعض السعوديين، الأمر الذي حفَّز وزارة الإعلام السعودية على إطلاق قناة رياضية والقناة "الإخبارية"، وهي خطوة جعلت القنوات الفضائية – والتي يحرِّمها بعض الْمُفْتين السعوديين -  جزءاً لا يتجزأ من المنزل السعودي.
ولم يترك المسلسل أي شيء إلا وعرَّضه للنقد بدْءاً بالتزمت الديني مروراً بالتمييز ضد المرأة والغلو والمبالغة في التقاليد انتهاءً بالفساد الإداري والبيرقراطية، وأخطاء الشرطة وبقايا التزمُّت القَبلي أيضاً,ومشاكل الأزواج والزوجات، وإلى كبار السن الذين تضاربُوا على امرأة جميلة.
http://www.elaph.com/ElaphWeb/Entertainment/2005/6/66669.htm

Rationale for Rating

Topic: The Saudi  TV series “tash ma tash” and social changes

Lexical and structural complexity: The text represents an op-ed article on a very popular Saudi series and its impact on social and political life. The text has common vocabulary with some structural complexity.

Length: 287 words

Language variety: MSA

How an Advanced reader would function: Most likely to understand most of the text and guess some words based on the context. The student needs to have a general idea about the religion and politics in Saudi Arabia. Few words might be challenging such as (محرم ) and (التزمت)

Intermediate

Example 1

المصدر: صورة من الانترنت

Rationale for Rating

Topic: Invitation to attend a lecture about the climate change

Lexical and structural complexity: Basic vocabulary and simple structure

Length: Short

Language variety: MSA

How an Intermediate reader would function: Most likely to comprehend most of the text and its subject with the exception of few words like (المناخي)

Example 2

حالة الطقس في العراق: الجو غائم مع أمطار
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

حالة الطقس ليوم السبت في كل مناطق العراق: يكون الجو مشمساً ويتحول ابتداءً من غرب البلاد إلى غائم مع فرصة لتساقط الأمطار.
وتكون الحرارة أعلى من معدلاتها العامة والرياح رطبة وخفيفة السرعة (5-10) كيلومتر/ الساعة، ولكنها تتحول تدريجياً إلى جنوبية شرقية تنشط على فترات مسببة الغبار في المنطقة الجنوبية وتكون الرؤية ضعيفة. من موقع الفرات تي في. نت

http://wwww.alforattv.net/index.php?show=news&action=article&id=2517

Rationale for Rating

Topic: Weather report in Iraq

Lexical and structural complexity: The text presents a weather report in Iraq. It is accessible and simple.

Length: 61 words

Language variety: MSA

How an Intermediate reader would function: Most likely to comprehend the text with the exception of few words such as ” الغبار“ and ”تنشط “...

Example 3

المصدر: صورة من الانترنت

المصدر: صورة من الانترنت

Rationale for Rating

Topic: Lecture announcement

Lexical and structural complexity: The text represents an ad about a lecture. The text has a common vocabulary and a simple structure.

Length: Short

Language variety: MSA

How an Intermediate reader would function: He would comprehend most of the text with the help of the picture.

Example 4

الجمهورية اليمنية

المعلومات الأساسية
تقع اليمن في الجنوب الغربي من شبه الجزيرة العربية، قربها من البحر الأحمر من الغرب وخليج عدن وبحر العرب من الجنوب  جعل منها موقعاً استراتيجياً هاماً ويحدها من الشرق سلطنة عمان والمملكة العربية السعودية التي تحدها من الشمال أيضاً
- العاصمة: صنعاء.
- أهم المدن: عدن، تعز، الحديدة، المكلا، إب، صعدة، مأرب، أبين، ذمار، لحج، المحويت، عمران، حجة، الضالع، الغيضة وسيئون.
-المساحة: 550 ألف كيلومترمربع.
-عدد السكان: 19.5 مليون نسمة.
-اللغة: العربية هي اللغة الرسمية، واللغة الإنجليزية هي اللغة الثانية.
-الموانئ: عدن، المكلا، نشطون على بحر العرب، الحديدة والمخا والصليف على البحر الأحمر.
-المطارات: صنعاء، عدن، الريان (المكلا) الحديدة، تعز (دولية)..
-العملة: الريال اليمني ويتكون من 100 فلس.
-التيار الكهربائي: 220 فولت.
-التوقيت: 3 ساعات + غرينتش.
-التقسيم الإداري: اليمن مقسمة إدارياً إلى أمانة العاصمة و 19 محافظة.
-اليوم الوطني: 22 مايو عيد وحدة اليمن (1990م).
-العطلة الأسبوعية: الخميس والجمعة

Rationale for Rating

Topic: Yemen

Lexical and structural complexity: Basic and common vocabulary. Simple structure.

Length: 142 words

Language variety: MSA

How an Intermediate reader would function: Most likely to comprehend the text without difficulties. Numbers and short sentences will help the student to have a general idea of the subject from the first reading.

Example 5

 

الأديب نجيب محفوظ
ولد في 11 ديسمبر 1911. حصل على ليسانس الآداب قسم الفلسفة عام 1934.
أمضى طفولته في حي الجمالية حيث ولد، ثم انتقل إلى العباسية والحسين والغورية، وهي أحياء القاهرة القديمة التي أثارت اهتمامه في أعماله الأدبية وفي حياته الخاصة.

حصل على إجازة في الفلسفة عام 1934. عمل في وظائف عديدة منذ عام 1959حتى عام 1971 حيث عمل مديراً للرقابة على المصنفات الفنية ثم مديراً لمؤسسة دعم السينما ورئيساً لمجلس إدارتها ثم رئيساً لمؤسسة السينما ثم مستشاراً لوزير الثقافة لشؤون السينما.
بدأ كتابة القصة القصيرة عام 1936 . و بدأ يكتب القصص والروايات بصورة شبه دائمة بعد التحاقه بالوظيفة العامة.
عمل في عدد من الوظائف الرسمية، ونشر رواياته الأولى عن التاريخ الفرعوني. ولكن نجاحه الكبير ظهر في ثلاثيته الشهيرة (بين القصرين، وقصر الشوق، والسكرية) التي انتهى من كتابتها عام 1952 ولم يتمكن من نشرها قبل العام 1956. صوّر نجيب محفوظ في أعماله حياة الطبقة المتوسطة في القاهرة، فعبّر عن مشاكلها وأحلامها، كما صوّر حياة الأسرة المصرية في علاقاتها الداخلية وامتداد هذه العلاقات في المجتمع.
بين عامي 1952 و 1959 كتب عدداً من السيناريوهات للسينما. ولم تكن هذه السيناريوهات تتصل بأعماله الروائية التي تحوّل عدد منها إلى السينما والتلفزيون في فترة متأخرة.
ومن هذه الأعمال (بداية ونهاية) و(الثلاثية) و(ثرثرة فوق النيل) و(اللص والكلاب) و(الطريق).
صدر له ما يقارب الخمسين رواية ومجموعة القصصية، وترجمت معظم أعماله إلى 33 لغة في العالم . المصدر: موقع نجيب محفوظ
http://naguibmahfouz.shorouk.com//biography.aspx

Rationale for Rating

Topic: Naguib Mahfouz’s biography

Lexical and structural complexity: Common vocabulary

Length: 233 words

Language variety: MSA

How a Intermediate reader would function: Likely to comprehend the text and guess few words based on the context and common knowledge about Mahfouz.  The text contains basic vocabulary related to the Intermediate level but it also contains a few vocabulary items beyond the reach of an Intermediate reader such as ” الرقابة “ and ” المصنفات الفنية “.

Novice

Example 1



المصدر: صور من الانترنت

Rationale for Rating

Topic: Road sign

Lexical and structural complexity: Very basic

Length: Very Short

Language variety: MSA

How a Novice reader would function: The reader will comprehend the text and will most likely figure out the countries’ names.

Example 2

حالة الطقس في الخرطوم:
وقت شروق الشمس:الساعة  6:01  صباحاً
وقت غروب الشمس: الساعة 5:40 مساءً
درجات الحرارة والطقس في الأيام القادمة


لمصدر: بي بي سي العربية:

http://www.bbc.co.uk/arabic/weather/5day.shtml?world=0123

Rationale for Rating

Topic: Weather report

Lexical and structural complexity: Basic vocabulary

Length: 66 words

Language variety: MSA

How a Novice reader would function: The reader will likely comprehend the text and be able to recognize scattered words and very basic phrases.

Example 3


المصدر: صور من الانترنت

Rationale for Rating

Topic: Restaurant menu

Lexical and structural complexity: Basic vocabulary

Length: Short

Language variety: MSA

How a Novice reader would function: The reader will comprehend the text with the help of the pictures and numbers.

Example 4

المصدر: صورة من الانترنت

Rationale for Rating

Topic: The train schedule in Syria

Lexical and structural complexity: Common vocabulary with few exceptions. The structure is simple.

Length: Short

Language variety: MSA

How a Novice reader would function: The reader will recognize the cities’ names, but might find some difficulties reading the rest of the table. He will need some guidance.

Example 5

رقام مهمة

لمصدر: من الانترنت

Rationale for Rating

Topic: Important phone numbers

Lexical and structural complexity: Basic vocabulary with some geographical terms

Length: Short

Language variety: MSA

How a Novice reader would function: Because of the lack of vocabulary, the reader will recognize some words and try to guess the rest based on the context. Numbers will help the student guess the subject.